افتتح، الثلاثاء، وزير الصناعة والمؤسسات الصغرى والمتوسطة سليم فرياني، الدورة الأولى للصالون الدولي لمكونات وقطع غيار السيارات الذي تدور فعالياته من 27 إلى 30 نوفمبر الجاري بفضاء المعارض بالكرم

وينظم هذا المعرض بمبادرة من شركة المعرض الدولية بتونس بالشراكة مع جمعية « تونيزيا اوتوموتيف » والمركز الفني للصناعات الميكانيكية والكهربائية المهتم بمكونات وقطع غيار السيارات

وتشهد هذه الدورة الأولى للصالون مشاركة 90 عارضا من تونس ومن عدة بلدان أجنبية من بينها فرنسا وايطاليا وألمانيا. ويستقطب أكثر من 5000 زائر من المهتمين بهذا المجال من المغرب وسائر البلدان العربية والإفريقية

وأفاد الوزير بهذه المناسبة، بأن قطاع صناعة مكونات وقطع غيار السيارات يعد حوالي 270 مؤسسة ويشغل نحو 80 ألف شخص

ويقدر الإنتاج الإجمالي للقطاع بـ5ر6 مليار دينار ويسهم بنسبة 6 بالمائة من الناتج الداخلي الخام، فيما تصل صادرات القطاع إلى 6 مليار دينار وتمثل 15 بالمائة من الصادرات الجملية للبلاد

وقال الوزير إن الصالون سيمكن من الترويج لتونس كقطب صناعي وتكنولوجي، مبرزا ضرورة متابعة الفاعلين في القطاع للتقنيات الجديدة في هذا المجال ومواكبة التطورات الدولية التي تشهدها هذه الصناعة ذات القيمة المضافة العالية